يبدأ فيلم الفيديو مع شعار مجوهرات شانيل CHANEL الفاخرة ثم يعرض عنوان الفيديو \u0022Collection N°5 الماسة وزن 55.55 قيراطًا\u0022. يراقب باتريس لوغيرو الماسة وزن 55.55 قيراطًا في استوديو التصميم الخاص بمجوهرات شانيل CHANEL الفاخرة. قُطعت الماسة على شكل ساحة فاندوم التي طالما مثلت شعار المجوهرات في دار شانيل CHANEL، ويمكن رؤية جوانب الشبه بين تلك الماسة وذلك المكان الأيقوني عند مشاهدة هذا الحي الباريسي من فوق. ونرى بعد ذلك باتريك لوغيرو وهو يضع الحجر على رسم القلادة 55.55 بألوان الغواش، وهي تشكل التحفة الفنية لCollection N°5. ينتهي الفيديو بمشهد للماسة، يتبعه شعار مجوهرات شانيل CHANEL الفاخرة.

مصدر إلهام باتريس لوغيرو

في عام 1921، تصوّرت غابريال شانيل عطرًا سيتجاوز دور العطر ليجسّد الشجاعة والحداثة اللتين كانت تؤمن بهما للنساء. وهكذا وُلد عطر N°5. وفي عام 2021، بمناسبة الذكرى المئوية لهذا العطر الشهير، استخدم قسم المجوهرات الفاخرة لدى شانيل CHANEL نفس اللمسة الإبداعية لتصميم مجموعة من المجوهرات الراقية تتسم بنفس الروح القوية، حيث صنع ببراعة قطعة مركزية تأسر الأنظار. وقدم قلادة مذهلة مرصّعة بماسة وزنها 55.55 قيراطًا، كأجمل إشادة بالعطر الأسطوري.

يشيد عطر N°5 بالحدس. مثل المعرفة الغريزية التي كشفت عنها مادوموازيل عندما اختارت تركيبة العطر، تبع مدير استوديو ابتكار المجوهرات الفاخرة باتريس لوغيرو هذا الحدس الإبداعي قائلًا: \u0022نعرف قارورة العطر والغطاء والتركيبة، ولكن للدمج بين العطر والمجوهرات الراقية، كان علي أن أتبع حدسي.\u0022 بعد إكمال البحث الأولي، دفعت هذه المعرفة نفسها إبداع قطع N°5، فأضاف باتريس لوغيرو قائلًا: \u0022تطوّرت المجموعة بشكل طبيعي عندما تبعت حدسي.\u0022

يفسّر باتريس لوغيرو طريقة عمله قائلًا: \u0022أخذت كثير من الوقت للبحث. ذهبت إلى غراس في فرنسا حيث تُزرع أزهار عطر N°5. أعدت قراءة الكتب ونظرت إلى أول قارورة لعطر N°5 موجودة في الأرشيف وتعمّقت في عالم عطر N°5.\u0022 تُعتبر هذه المجموعة التي تضم أكثر من 120 قطعة أكبر مجموعة من المجوهرات الراقية حتى اليوم.