HYDRA BEAUTY Micro Gel Yeux

جَل لناحية محيط العينين مملّس ومرطّب

جَل لناحية محيط العينين مملّس ومرطّب

التوصيف

أول مستحضر عناية مرطب يحتوي على كريات ميكروية من زهرة الكاميليا متوافقة خصيصاً مع الناحية الدقيقة لمحيط العينين. ناتج عن التكنولوجيا السائلة الميكرويّة، يستهدف جل محيط العينين HYDRA BEAUTY Micro Gel Yeux الخطوط الناعمة الناجمة عن الجفاف، والجيوب والهالات الداكنة في الوقت نفسه. تحتوي تركيبته الابتكاريّة على مستخلص من زهرة الكاميليا المرطّب بشكلٍ إستثنائي والمحفوظ نقياً في قلب كريات ميكروية فائقة الرقّة. تقوم هذه التركيبة بتمليس الخطوط الناعمة في ناحية محيط العينَين. أما المركّب المضاد للتعب والمزيل للاحتقان قيؤثر بشكل فعّال على الجيوب والهالات الداكنة. نضرة وخفيفة مثل الماء، مريحة مثل مادة مستحلبة، تنصهر التركيبة مع البشرة.

المزايا

يقوم جل محيط العينَين HYDRA BEAUTY Micro Gel Yeux بالدمج بين فعاليّة استثنائيّة وتجربة مُرهفة وفريدة. يتمّ ترطيب ناحية محيط العينَين فتصبح ملساء وتُزال عنها علامات التعب بشكلٍ ملحوظ. فتستعيد نضارتها وإشراقها. إن التركيبة العالية التحمّل تحترم الناحية الهشّة لمحيط العينين بشكلٍ مثالي وهي ملائمة أيضاً للعينَين الحساستَين.

المكوّنات النشطة

- مستخلص كاميليا ألبا OFA*، مستخلص دهني حصري**، محفوظ بأنقى أشكاله في قلب الكريات الميكرويّة. يعزّز الترطيب ويمنح تأثيراً مملّساً كثيفاً وتأثيراً معزّزاً للامتلاء في الوقت نفسه.
- مكوّن الكاميليا ألبا PFA***، المكوّن النشط الأيقوني في مجموعة HYDRA BEAUTY والمستخلص من زهرة الكاميليا. إن هذا المكوّن المرطّب يساعد على إعادة تركيب البشرة والحفاظ على نسبة المياه في قلب الخلايا.
- الزنجبيل الأزرق PFA***، مضاد أكسدة قويّ يحمي البشرة من الذرات الحرة ويعزز نظام الخلايا للدفاع الذاتي.
- الببتيد الميكروي المضاد للتعب يكافح الجيوب والهالات الداكنة بطريقة مستهدفة.

* التجزّؤ الدهني للمكوّنات النشطة.
** تمّ إيداع طلب عالمي لتسجيل براءة الاختراع.
*** تقنية التجزّؤ المتعدّد للمكوّنات النشطة. أسلوب خاص طوّرته شانيل CHANEL يشمح بالحصول على مكوّنات نشطة تجميلية نقيّة للغاية.

نمط الاستعمال

يوضَع جل محيط العينَين HYDRA BEAUTY Micro Gel Yeux على بشرة خالية تماماً من الماكياج وجافة.

يوضَع ما يعادل حبة أرزّ على ناحية محيط العينَين.
يُملّس المستحضر من الداخل نحو الخارج، على الجفن الأسفل ثمّ على الجفن العلوي.

يتمّ التربيت بلطف برؤوس الأصابع من أجل تحفيز الدورة الدمويّة الصغرى وتعزيز التألّق.